أخبار

Thursday, December 16, 2010

من قصيدة : سعاد .. لمجرد الحزن (2 عن الرحيل) ... مصطفى حسان

سعاد لمجرد الحزن

إهداء
لخالتي
اللي الموت ما ادلهاش فرصة
تسلم علينا قبل ما تمشى


2
عن الرحيل






بعد الرحيل
إيه اللي مفروض يتعمل؟!
تفتح كتاب الحزن وتحاول تجرب..
تكتشف من بعدها إن اللي ينقص حته عمره ما يكتمل
الموت طريقة لامتلاك الموهبة في الحزن
مش سكة أمل..


سكة سراب
ماتشوفش فيها حد راح ولا حد جاه
أول ما تتأمل تلاقي
البعد فصل الاتجاه
فالمستحيل يحصل تلاقي ..


عكس اتجاهي مستحيل
عكس اتجاهك مستحيل
بس الطبيعي اني ابقى وحدي اتأملك
لخطة ظهورك
من بزوغ أول شعاع للشمس
ف احضان الأصيل..


تتخيلي؟!
شوفتك في تغيير العباية م النهار لليل
وشوفتك مره في الخيط اللي قالوا أصله مش بيبان
وفجأة وقفت..
حسيت اني تهت وْكلنا روحنا..
البُعد شيء ممكن يخلينا
نِصدق كدبنا على روحنا


الحزن شيء راقي
قصيدة ماانتهيتشِ
وْليل بيرفض يبقى مستسلم لتنهيدتي
ويعلن هو عصيانه بدون ما يبوح
أنا الموجوع..
دايماً بقول:
صمتَك مساحة مدهشة، فيقول:
صمتي كلام أوضح.. صوتي خرس مسموع


كل الغلابة بيحزنوا بالليل
لأنه برغم صمته
كان طريقة تتضح فيها تفاصيله
فنستسلم
ونربط نهنهات الحزن بالترتيل ..
.
.
صوت طرقعات الميه في البانيو
بيدي مساحة للتأويل..


إحنا اللي دايقين الحنين م المهد
.
.
حتى اشتياقنا لِلُّقَا هو الدليل ع الفقد


شكل الحياة بيبهت كتير
من غير شعورنا بالدفا
دايماً طريقنا في الحياة بيدلنا
إن الرحيل أغرب مسافة
يتعدم فيها امتلاك المعرفه..


بعد الرحيل..
تضطر تستخدم ديباجة منطقية
تبتدي بالتوهة..
تتحول دموع..
كون البكا بعد الرحيل
فالمنطقي إن البكا هو الملخص لاشتياقنا للرجوع..


شوفتِك .. بكيتْ..
غِبْتِي .. بكيت..
سِكْتُوا.. بكيت..
حِزْنُوا .. بكيت..
ضِحْكُوا .. بكيتْ..
بعدين شوية واكتشفت ان البكا
دايماً بيفضحنا..
مش برضه قالوا ان البكا مفروض يريحنا؟!


إيه السبب..
إن احنا بنوقّع حنين؟!
هل يا ترى..
إحنا اللي رُوحنا واللا هو جَهْ لنا؟!
الحكمة ما اتوجدتش إلا عشان نبرر جهلنا..


مين اللي قال ان اللي راح
ممكن في يوم يرجَعْ؟!
تبرير رحيلك من هنا
إن اكتمال المتن في المرجِعْ


تبرير رحيلِك م الحياة
يشبه لتعبير الولايا ع الضنا – من غير مبرر منطقي – بالخطف ..
خوف الجنايني ع الثمر – قبل النضوج – م القطف ..


السّر دايماً في اللي حاضر واللي غاب..
يشبه شجر تفاح..
أول ما تلقى الفرع يتقل بالثمر..
لازم يميِّل ع التراب..


طعم الرحيل
دايماً يكون في الضِّدْ..
القرب لمّا اتخلق
رسّخ معاني البُعد..

مصطفى حسان

3 comments:

Anonymous said...

يااااه قد ايه المزاق دايما مختلف على البلوج .. :)
حدوتة

قلم رصاص said...

كلمات فوق الوصف يا مصطفى

^^

Uouo Uo said...


thx

كشف تسربات المياة
غسيل خزانات
شركة نظافة عامة